Menu

برعاية رئيس جامعة تكريت الاستاذ الدكتور وعد محمود رؤوف وبمشاركة مجموعة باحثين نظمت جامعة تكريت ندوة علمية بعنوان (دور اساتذة الجامعات في مواجهة الحرب النفسية والارهاب النفسي).

تهدف الندوة الى تعزيز روح المواطنة بين ابناء بلدنا العزيز وتفعيل دور تدريسيي المؤسسات التعليمية في مواجهة الحرب النفسية والارهاب النفسي والتصدي لكل اسباب الارهاب التي يعتمد عليها تنظيم داعش الارهابي.

ضمت الندوة اربعة محاور المحور الاول الحرب النفسية تعريفها واسبابها واشكالها وطرائقها للدكتور حميد سالم خلف تناول خلالها المحاضر تعريف للحرب النفسية واسبابها وكيفية الوقاية منها .المحور الثاني العلاقة بين الفكر الديني والحرب النفسية للدكتور محمد هادي شهاب تحدث عن الفكر الديني ورفض هذا الفكر للتكفير والارهاب وان الاسلام هو دين السلام والامن وعدم المغالاة.

المحور الثالث العلاقة بين وسائل الاعلام الرقمية والفضائيات والارهاب النفسي للدكتور فريد صالح فياض تحدث عن الاعلام الجديد واستخدام التقنية الجديدة مثل مواقع التواصل الاجتماعي وتفاعلية هذه التقنية ومرونتها في نشر الاشاعة والدعاية بالمقارنة بالاعلام التقليدي.

اما المحور الرابع والاخير العلاقة بين احترام القانون وتطبيقه لمواجهة اساليب الحرب النفسية ومصادرها للدكتور ادم سميان حيث بين المحاضر بان سلطة القانون تجرم كل من ينشر او يساهم في نشر اشاعة او دعاية من شأنها اشاعة  الرعب والفزع بين ابناء الشعب او زعزعة ثقة الشعوب بهيبة بلادهم.

هذا وقد حضر الندوة السيدان المساعدان العلمي والادري لرئيس الجامعة والسيد موسى النعيمي مسؤول التوجيه العقائدي للحشد الشعبي في صلاح الدين وعدد من عمداء الكليات وجمع غفير من اساتذة الجامعة ولفيف من الطلبة.

Go to top